كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة

عن الكلية

أنشئت كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة في العام الدراسي2005-2006، تماشياً مع الخطة الرئيسية لتطوير الجامعة وكلياتها. تضم الكلية الأقسام  الأكاديمية الرئيسة التالية: قسم علم الحاسوب الذي تأسس في عام 1991، قسم علم الرسم الحاسوبي الذي تأسس في عام 2006، قسم هندسة البرمجيات الذي تأسس في عام 2014، وقسم علم البيانات الذي تأسس في عام 2020.

تمنح كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة درجة البكالوريوس في خمسة برامج مختلفة هي: بكالوريوس علم الحاسوب، بكالوريوس هندسة البرمجيات، بكالوريوس علم الرسم الحاسوبي والرسوم المتحركة، بكالوريوس الأمن السيبراني، وبكالوريوس علم البيانات والذكاء الاصطناعي. كما تمنح الكلية درجة الماجستير في خمسة برامج هي: ماجستير علم الحاسوب، ماجستير أمن نظم المعلومات والجرائم الرقمية، ماجستير هندسة نظم المؤسسات بالتعاون مع الجامعة الألمانية الأردنية، ماجستير علم البيانات، و.ماجستير تكنولوجيا المعلومات الصحية واستمراراً لسياسة الكلية في تقديم برامج حديثة ومتميزة ومنفردة وتلبي حاجات سوق العمل والبحث العلمي التطبيقي، تم هذا العام إقرار الخطة الدراسية لبرنامج علم البيانات (Data Sciences) وحصل هذا البرنامج على موافقة وزارة التعليم العالي وهيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي في الأردن حيث سيبدأ قبول أول فوج من الطلبة في هذا البرنامج بداية العام الدراسي 2017/2018.

كما تمنح الكلية درجة الدكتوراه في علم الحاسوب. يعد البدء في هذا البرنامج قفزة نوعية في أداء الكلية. وخاصة فيما يتعلق بالبحث العلمي. وقد تم اختيار الطلبة الملتحقين بهذا البرنامج وفق أسس اعتمدت الأداء العلمي والقدرات البحثية للمتقدم وتم اختيار (10) طلبة من (84) طالباً تقدمو للبرنامج. ولما كان البحث العلمي بحاجة في حاجة إلى التفرغ وتوفير المناخ المناسب لذلك. فقد قدمت الجامعة منحاً كاملة لهؤلاء الطلبة (ثلاث منها من صندوق البحث العلمي). تشمل إعفاء كاملاً من الرسوم الدراسية. وجرايات شهرية، كما وفرت بيئة بحثية متكاملة لإجراء البحث العلمي.

ولتوفير بيئة بحثية مناسبة. قامت الكلية بتأسيس مركزي بحث علميّ متميزين. لخدمة البحث التطبيقي في الأردن والمنطقة العربية. والمركزان هما: مركز بحوث معالجة المحتوى العربي. ومركز بحوث أمن المعلومات والشبكات. وتعمل ضمن هذين المركزين مجموعات من أعضاء الهيئة التدريسية بمشاركة فاعلة من طلبة الدراسات العليا. وتعمل الكلية على إنشاء روابط علمية مع مراكز  علمية مشابهة وعلاقات مع باحثين عالميين في هذه المجالات لتبادل الخبرات وبناء تعاون علميّ مثمر. كما سيتم إضافة مركز متميز للبحث العلمي في مجال استنباط المعرفة من البيانات والبيانات الكبيرة خلال العام 2017/2018.

تتمتع الكلية بعلاقات متميزة مع العديد من الجامعات العالمية المرموقة، لتبادل الطلبة وأعضاء هيئة التدريس وإنجاز المشاريع المشتركة. فقد تم الاتفاق المبدئي على برامج تعاون مع جامعات (University of Michigan-Dearborn Oakland University Indiana University Bloomington Towson University). وستتيح هذه الاتفاقيات الفرصة لعدد من طلبة الجامعة دراسة عام في هذه الجامعات ضمن متطلبات حصولهم على شهادة البكالوريوس في الجامعة.

وتسعى الكلية إلى الانفتاح على سوق العمل، وذلك بتطوير علاقات واسعة مع شركات تكنولوجيا المعلومات على المستويين المحلي والدولي، مثل شركة مايكروسوفت، وشركة أوراكل، وشركة سايبس، والأكاديمية العربية لمايكروسوفت، وشركة إسكادنيا، وشركة INTRACOM، وشركة MPRM. وتعمل الكلية على عقد اتفاقية مع شركة HP لإنشاء مختبر متخصص في أمن نظم المعلومات والجرائم الرقمية، وتجهيزه بالأجهزة والمعدات اللازمة. كما تم عقد اتفاقية مع شركة IBM لتقديم المساعدة والدعم للطلبة وأعضاء هيئة التدريس، بحيث يستطيع كل مشترك في هذه الاتفاقية استخدام كل المواد العلميّة والبرمجيات المتوافرة على موقع هذه الشركة مجاناً.

وفي عام 2012 حصلت الكلية على اعتماد مجلس الاعتماد الأمريكي للهندسة والتكنولوجيا ABET  لبرنامج علم الحاسوب، مما يؤكد جودة العملية التعليمية في برامج الكلية، الأمر الذي يحسن فرص التحاق الخريجين بسوق العمل لما يتمتعون به من مستوى علمي رفيع يؤهلهم للانخراط في الحياة العلمية بجدارة وكفاء عاليتين.، بالإضافة إلى اعتماد  أفضل الآليات المتقدمة لتطوير الجامعات والكليات وبرامجها الأكاديمية للجامعات والكليات، التي يمكن اتباعها لقياس جودة التعليم وتقويمه وتحسينه في برامجها الأكاديمية. وتخطط الكلية لتوسيع عملية اعتماد ABET لبرامجها الأخرى.

وانطلاقاً من حرص الكلية على تشجيع العاملين لديها والطلبة المتميزين من خريجيها، وضعت خططاً للابتعاث تضمن على المدى البعيد وجود هيئة تدريس متخصصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات، مما يكفل للكلية الاستمرارية والتميز.

وقد تم إجراء مراجعة كاملة للخطط الدراسية لبرامج الكلية، وإعادة النظر في المواد الدراسية، بحيث روعي في الخطط الجديدة مواكبة تطور تكنولوجيا المعلومات وتوجهاتها عالمياً وإقليمياً ومحلياً، إضافة إلى حاجة السوق الأردني والإقليمي. وشمل ذلك إضافة مواد جديدة لخدمة التطور العلمي المستمر في مجال تكنولوجيا المعلومات.

وتعمل الكلية على توفير العديد من الفرص لأعضاء هيئة التدريس للمشاركة في المؤتمرات والندوات المتخصصة، وتطوير كفاءة العاملين فيها، عن طريق توفير فرص المشاركة في دورات وورش عمل تدريبية لهم في الجامعة والأردن والخارج، إذ أوفدت عدداً من أعضاء هيئة التدريس إلى جامعات عربية وعالمية للاطلاع على أحدث البرامج المتوافرة فيها، في محاولة للاستفادة من كل ما هو جديد في مجال تكنولوجيا المعلومات.

وقد عقدت الكلية عدداً من ورش العمل في مجالات متعددة تتعلق بالبرمجة، وتصميم الألعاب والصور المتحركة وأمن المعلومات والبيانات الكبيرة ، شارك فيها عدد من الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية. وأشرف على هذه الدورات عدد من الشركات المتخصصة المحلية والعالمية. ومن بينها: وُرَش عمل متخصصة في المحتوى الرقمي العربي، وأمن نظم المعلومات واختراق الشبكات والبيانات الكبيرة.

شاركت الكلية في العديد من المشاريع العلمية والبحثية مع جامعات أوروبية وعربية، مما سمح لها ببناء جسور من التعاون وتبادل الخبرات والمعرفة الفنية. كما حصلت الكلية بموجب هذه المشاركات على دعم مالي وأجهزة متطورة وفرص تدريبية لأعضاء هيئة التدريس والعاملين في الجامعة. ومن هذه المشاريع ، مشروع تمبوس (TEMPUS ) لتطوير منظومة التعليم الإلكتروني في تخصص علم الحاسوب. وكذلك المشروع البحثي المدعوم من صندوق دعم البحث العلمي/ وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والخاص بتطوير نظام معالجة ذكية للنصوص العربية مما يسمح باستنباط المعرفة وتمثيلها. ومشروع FORC  الخاص بدعم البحث العلمي وتطوير الخطط الدراسية في مجال أمن المعلومات والجرائم الالكترونية. كما حصلت الكلية على مراتب متقدمة على المستويين المحلي والعالمي في المسابقات الخاصة بمشاريع التخرج للطلبة.